شكرا جزيلا انتم الأبطال وعسى ان يعي. السواد الاعظم فضلكم بعد زوال الشدة ويرد الاعتبار للبحث العلمي والمستشفى العمومي وشكري لكم جميعا من الحارس وعامل النضافة الى الطبيب والاستاذ والعالم