ستخلدونا في تاريخ هذه الأمة لكم و لنا الرب
آمين